ما هو COD (الدفع عند الاستلام)؟

على الرغم من التزايد المضطرد لعدد المتسوّقين عبر الإنترنت، إلا أن الكثير منهم لازالت تسيطر عليهم مخاوف عديدة بشأن هذا النوع من التجارة، والمرتبطة أساسا ببوابات وطرق الدفع المتوفرة للمنتجات التي يتم اقتناؤها.

هل المتجر الذي أتعامل معه يوفر طرق دفع آمنة؟ كيف يمكنني ضمان التوّصل بالمنتج الذي دفعت منه أجله إلكترونيًا؟

مخاوف في محلها، لكنها أدت إلى الحد من تقدُّم وانتشار ثقافة الشراء عبر الإنترنت بشكل كبير. لذا كان من الواجب إيجاد حل لهذه المعضلة، وقد جاء الحل بالفعل من خلال ظهور خاصية “الدفع عند الاستلام Paiement à la Livraison” والمعروفة أيضا بـ Cash on Delivery اختصارا بـ COD.

يعد نموذج الدفع عند الاستلام واحدا من أهم ميزات التجارة الإلكترونية الحديثة والتي حسّنت بشكل ملحوظ تجربة التسوق الإلكتروني، حيث بدأت العديد من المتاجر – حتى الكبرى منها – في تبني هذه الخاصية الجديدة كواحدة من الميزات الفريدة التي تقدمها لعملائها.

ما المقصود بـ “الدفع عند الاستلام”؟

الدفع نقدا عند الاستلامهو إحدى طرق الدفع التي توفرها مختلف المتاجر ومواقع البيع عبر الإنترنت، وخاصة العربية منها، بسبب تفضيل العديد من المتسوّقين العرب لهذا النموذج الجديد.

فالدفع عند الاستلام يعني أنه يمكن لأي شخص التسوّق من أي متجر إلكتروني باختيار المنتج الذي يريده، مع تحديد طريقة الدفع عند الاستلام عند إتمام عملية الشراء، مما يعني أن العميل لن يدفع أي شيء إلى حين تلقيه المنتج الذي طلبه إلكترونيًا.

لماذا تفضل الشركات أسلوب الدفع هذا؟

بالفعل، قد يتسبب وجود طرق دفع عديدة عبر الإنترنت بالإضافة إلى التحويلات المصرفية السريعة إلى التساؤل عما إذا كان من المنطقي تقديم الدفع نقدًا عند التسليم كحل إضافي للعملاء. ومع ذاك يمكن القول إلى أن هناك بعض الحالات يكون فيها نظام الدفع هذا أفضل خيار لنشاطك التجاري:

  • بالنسبة للشركات الجديدة يساعد هذا النظام في إظهار مزيد من الموثوقية للعميل، مما يضمن المزيد من المبيعات للشركة.
  • الاستفادة من قاعدة عملاء بدون بطاقات ائتمان أو أموال كافية في حسابهم المصرفي.

بالنسبة للعملاء تعتبر طريقة الدفع هذه أكثر سرية في إتمام المعاملة، فهم ليسوا مضطرين إلى الافصاح عن معلومات بطاقتهم الائتمانية أو على كشفهم المصرفي.

منهجية عمل نظام COD:

بنظام COD، يتم الدفع نقدا فقط في حال تَسَلّم المشتري الطلبية الخاصة به، لكن مع ذلك فالعمل بهذا النظام يبدأ من لحظة وضع الطلب:

  1. عادة ما يكون للمتاجر الإلكترونية لوجيستياتها الخاصة، وإلا فإنهم يستأجرون شركة متخصصة في المجال لتسليم الشُّحنات وتحصيل المدفوعات.
  2. بعد تقديم العميل الطلب، يتم تجهيزه وإرفاقه بفاتورة تحوي كل المعلومات الضرورية بما فيها معلومات وكيفية الاسترجاع.
  3. يتم إرسال الشحنة مع الفاتورة إلى شركة النقل المتعاقَد معها، التي تقوم بدورها بتسليم الطلبية للمعني بالأمر وتحصيل المال في حينه.
  4. في هذه المرحلة يُسمح لرجل التسليم بتحصيل النقود من العميل فور استلامه الطلبية.
  5. بعد أن يقوم رجل التسليم بجمع المبالغ المُحَصّلة من العملاء يودعها بمقر شركة الخدمات اللوجيستيكية، والتي تقوم بدورها بتسليم المبالغ نقدا للمتاجر الإلكترونية بعد خصم رسوم المناولة والتي يكون قد تم الاتفاق عليها مسبقا.
  6. يصل المال في النهاية إلى البائع (المتجر الإلكتروني).

مراحل الدفع النقدي

مميزات الدفع عند الاستلام:

يفضل الكثير من العملاء (خصوصا العرب منهم) الدفع لمقتنياتهم باستخدام هذا الأسلوب الجديد، والسبب في ذلك راجع للمزايا العديدة التي يوفرها:

  • المرونة في عملية السداد، فمن أهم مزايا هذا الأسلوب أنه يُمْكنك الدفع فقط في حالة التوصل بالمنتج، وبهذه الطريقة يُلغى خطر ضياع المال. مثلا، إذا كنت تدفع مسبقًا لمقتنياتك من الإنترنت، لكن لسبب من الأسباب لم تتوصل بما طلبت، ستجد صعوبات كثيرة في استرجاع المال خصوصا إذا كان البائع غير جدِّي في معاملاته.
  • يمكن للعميل أيضا التحقق من المنتج ومعرفة ما إذا كان كل شيء مثالي قبل سداد الثمن. إذا كان المنتج مَعيب أو مخالف لما تم الاتفاق عليه مع البائع يمكن دائما إعادته دون دفع أي شيء.
  • ليست هناك ضرورة لاستخدام حسابك المصرفي أو بطاقتك الائتمانية، وبالتالي ستكون في مأمن من عمليات السرقة والنصب التي تتم إلكترونيا. يضاف إلى ذلك أن سكان البوادي يفضلون بشكل عام عدم استخدام بطاقاتهم البنكية للشراء عبر الإنترنت (تسوّق آمن).
  • خصوصية البيانات المصرفية، فأنت لست مضطرا للإفصاح عن أي معلومات مالية خاصة بك، كبيانات البطاقة البنكية أو الحساب المصرفي. هذا هو أحد الأسباب الأساسية التي تجعل الكثير من العملاء يختارون COD كطريقة دفع مفضلة لديهم.

الدفع أون لاين

عيوب الدفع عند الاستلام:

على الرغم من المزايا العديدة التي يقدمها هذا النظام الجديد، إلا أن ذلك لا يعني خُلوّه من عيوب قد تحُد من انتشاره في بعض الأحيان:

  • بالنسبة للبائع: فأكبر عيب في نظام الدفع هذا يرتبط بالمنتجات المُسترجعة، لأن العميل في حالات الدفع الإكتروني الأخرى نادرا ما يقرر إعادة المنتج إلا في حالة عدم الرضى التام، لكن مع الدفع عند التسليم، فنسبة إعادة المنتج تكون مرتفعة حتى وإن كان العميل غير راض ولو بنسبة قليلة عن المنتج.
  • خصومات أقل على المنتجات، حيث تميل معظم الشركات إلى تقديم عروض وخصومات في حال قرر العميل الدفع بواسطة بطاقته الإئتمانية، بطاقات الخصم، أو عبر الحساب البنكي، لكن في حال اختار الدفع نقدًا عند التسليم فلن يتمكن في غالب الأمر من الاستفادة من تلك العروض والخصومات المقدمة.
  • للأسف هناك العديد من المتاجر لا تقدم COD كوسيلة دفع (يظل استخدام هذا النموذج محدود نسبيا).
  • يتأخر استلام الطلب أو المنتج في أحيان كثيرة نتيجة وجود مراحل إضافية يتم إجراؤها في حالة اختيار طريقة الدفع النقدي عند الاستلام (مثلا ضرورة تأكيد الطلب عبر الهاتف أولا قبل البدء في عملية تجهيزه…)

الدفع عند التسليم

يرى العديد من خبراء التجارة الإلكترونية حول العالم أن هذا النوع من وسائل الدفع يعد عيبا لافتقاده ميزة الدفع “الإلكتروني”، وهو أمر يُفرغ التجارة الإلكترونية من مفهومها المتعارف عليه، أي أن كل الممارسات التجارية يجب أن تتم إلكترونيا عبر الإنترنت.

كما هو ملاحظ مما سبق، اقتناء البضائع عبر الإنترنت ودفع ثمنها عند التسليم له مجموعة من المزايا والعيوب على حد سواء، وهذا هو السبب في أنك كمستهلك يجب أن تقرأ بعناية النقاط التي أشرنا لها سابقا قبل أن تقرر ما إذا كنت تريد اختيار الدفع عند الاستلام أم بعض خيارات الدفع الأخرى.

June 12, 2021

Leave a Reply

Your email address will not be published. Required fields are marked *